الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 281 كلمة )

أم عمرها 37 عاما تنجب 38 طفلا

متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -

أنجبت امرأة من أوغندا 38 طفلا، والمثير للدهشة حقا أن عمرها 37 سنة فقط، فما هي قصتها؟

ووضعت، مريم نباتانزي، جميع أطفالها في المنزل، باستثناء طفلتها الأخيرة التي يبلغ عمرها 4 أشهر، التي وُلدت عبر الولادة القيصرية في مستشفى محلي، وفقا لأخبار نيروبي.

وأفيد بأن الأم الأوغندية أنجبت 6 مجموعات من التوائم، و4 مجموعات من 3 توائم، بالإضافة إلى 3 مجموعات من 4 توائم.

ويذكر أنها ولدت 10 إناث، و28 ذكرا، حيث يبلغ الابن الأكبر من العمر 23 سنة، أما أصغر أطفالها فيبلغ 4 أشهر فقط.

وذكرت الوالدة البالغة من العمر 37 عاما، أنها تزوجت في عمر الـ12 عام 1993، من رجل عمره 40 عاما.وقالت مريم: "لم أكن أعرف أنني سأتزوج، حيث قدم مجموعة من الأشخاص إلى منزل والدي، وعند الاستعداد للمغادرة، اعتقدت أني أرافق عمتي إلى مكان ما، ولكن عندما وصلنا إلى وجهتنا أعطتني للرجل".

وأضافت موضحة: "كان لدى زوجي عدة زوجات مع العديد من الأطفال، وكنت أعتني بهم لأن أمهاتهم من أماكن مختلفة وبعيدة، كما كان عنيفا ويضربني في أي فرصة متاحة".

وفي عام 1994، أنجبت مريم توأمها الأول في عمر الـ 13، وبعد عامين أنجبت 3 توائم، هذا وأنجبت مجموعة من 4 توائم بعد مرور سنة و7 أشهر.

وقال الطبيب، تشارلز كيغوندو، طبيب أمراض النساء في مستشفى مولاغو: "تعاني مريم من فرط في الإباضة، مما يزيد بشكل واضح من فرص وجود مضاعفات، والأمر وراثي على الأغلب".

وبعد آخر ولادة حدثت منذ 4 أشهر، قالت مريم: "طلبت من الطبيب أن يمنعني من الإنجاب لاحقا، وقال حين ذاك، إنه قطع رحمي من الداخل، وذلك في أثناء ولادتي القيصرية الوحيدة".

وعلى الرغم من كل التحديات التي عانت منها مريم في حياتها القصيرة، فإنها سعيدة برؤية أطفالها يذهبون إلى المدرسة، ويتلقون التعليم الجيد.

المصدر: ياهو

ديمة حنا

العبادي يكشف رسميا عن مصير الفدية القطرية
بغداد تعلق على الأموال القطرية الطائلة التي دخلت ا
 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الإثنين، 10 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://www.iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 29 نيسان 2017
  6935 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال