الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

متى يراودك الحلم ياعراق / صباح جميل

ياعراق مضى 26عاما على حلم العراقي العالمي منذوالعام 1986 في المكسيك.وتلت السنوات والعراق في سبات ولم يراوده اي حلم كروي عالمي...سوى حلم اسيوي عام 2007 على مستوى المنتخبات...فكرة حلم اولمبي عالمي 2004 اثينا... واكتفى؟ بينما اغلب الفرق المشاركة في كاس العالم لم تتخلف عن البطولة سوى فريق او اثنان ...السؤال متى يكون منتخبنا كاسائر الفرق المشاركة او يكون حلم تخلف منتخبنا عن البطولة...؟اذا برأي المتواضع وكارياضي نستنتج من هذا..ان اساس الهيكلة الكروية في العراق هش ويعتمد على المحاصصة والمحسوبية والعلاقات الاجتماعيةكما
متابعة القراءة
  16308 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
16308 زيارة
0 تعليقات

متى يراودك الحلم ياعراق

ياعراق مضى 26عاما على حلم العراقي العالمي منذوالعام 1986 في المكسيك.وتلت السنوات والعراق في سبات ولم يراوده اي حلم كروي عالمي...سوى حلم اسيوي عام 2007 على مستوى المنتخبات...فكرة حلم اولمبي عالمي 2004 اثينا... واكتفى؟ بينما اغلب الفرق المشاركة في كاس العالم لم تتخلف عن البطولة سوى فريق او اثنان ...السؤال متى يكون منتخبنا كاسائر الفرق المشاركة او يكون حلم تخلف منتخبنا عن البطولة...؟اذا برأي المتواضع وكارياضي نستنتج من هذا..ان اساس الهيكلة الكروية في العراق هش ويعتمد على المحاصصة والمحسوبية والعلاقات الاجتماعيةكما
متابعة القراءة
  9447 زيارة
  0 تعليقات
9447 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال